هل اغتصب سعد لمجرد صديقته الأمريكية؟

saad

تداولت اليوم عدد من المنابر الاعلامية، نقلا عن جريدة أمريكية، خبرا مفاده أن دعوى محاولة الاغتصاب والاعتداء الجسدي التي طواها سعد لمجرد منذ أكثر من 5 سنوات، ستعود للواجهة مرة أخرى.

الأخبار الرائجة اليوم، تدور حول إعادة تحريك الدعوى من طرف الشابة الامريكية، التي كانت اتهمت فيها سعد لمجرد آنذاك بمحاولة اغتصابها وضربها في شقته في نيويورك، وهي القضية التي تم إقفالها بعد الافراج عنه بغرامة وخروجه من أمريكا دون عودة لغاية اليوم.

الخبر انتشر كالنار في الهشيم طيلة اليوم، دون صدور أي تعليق من سعد ومدير أعماله، الذين توجد هواتفهم خارج التغطية.

يبدو أن شهرة “لمعلم” في العالم العربي وصلت لأمريكا وذكرت خصومه هناك بالشاب الذي كان مقيما لديهم. القضية ستكون لها تبعات خلال الأيام القادمة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *