5 نصائح ذهبية ترممين بها نفسك وتستعيدين حياتك بعد فسخ الخطبة!

10687034_722685931175942_2172130305431940990_n

10687034_722685931175942_2172130305431940990_nفترة الخطوبة هي تلك الفترة التي تسبق الزواج، ولها فوائد عديدة أهمها حدوث التعارف بين الفتاة والشاب، والأهل أيضا، ففيها يقترب الطرفان من بعضهما أكثر، وعلى الرغم من حرص الطرفين على الظهور بمظهر جميل، وشخصية خالية من العيوب أو النقص، إلا أنه، وفي كثير من الحالات تظهر عيوب عديدة لا يستطيع الطرفان إخفاءها، خصوصاً مع مرور الوقت وطول الفترة، لذلك فلا داعي للحزن إذا إنتهت الخطوبة بالفشل، بل عليك التفكير في تهيئة نفسك من جديد، وتجاوز هذه المرحلة بكل قوة وعزم.. فكيف لك ذلك؟

من أهم النصائح التي يمكن طرحها عليك عزيزتي في هذا الموضوع، ومن خلال خبرات فتيات أخريات خضن نفس التجربة ولكن إستطعن التغلب عليها بكل قوة وإرادة، وخرجن منها بدروس عديدة، ومفيدة، وهذه النصائح هي:

•عدم الإعتراض على مشيئة القدر
فمهما كنت تحبين هذا الشخص، عليك التسليم لقضاء الله وقدره، فهو لم يكن نصيبك الذي اختاره سبحانه وتعالى لك، واعلمي أنه خير لك مهما كان مؤلما وقاسيا، وستتأكدين من ذلك لاحقا.

•الإستفادة من التجربة
فلا تجعليها تمر عليك من دون دراسة أسباب الفشل، والتعلم من أخطائك إن وجدت، وكذلك أخطاء و”فلتات” الطرف الآخر ليسهل التعرف على طبيعة من سيرتبط بك لاحقا، وليمكنك كشف حقيقته منذ البداية ودون ضياع وقت.

•التسامح
سامحي الطرف الذي أساء إليك، ولصالحك أنت، لتتخلصي من المشاعر السلبية التي ستضرك أنت إذا لم تغفرين له، وهي حقيقة علمية إجتمع عليها جميع إخصائيي علم النفس.

•لا تفقدي إيمانك بالحب أبدا
فالتجارب تحدث لنتعلم، وليس لتفقد إيماننا بقيم ومبادئ ومشاعر تريحنا ويروق لنا أن نعيشها فالحب حالة جميلة لا تحرمي نفسك منها لمجرد فشلك في قصة سابقة.

•أنظري للإيجابيات فقط
نعم، عليك ذلك بطرح السلبيات جانبا، والتفكير في مستقبلك العاطفي بإيجابية، وإستعدي له بقوة وأمل وإرادة.

كتبه إليك

إليكِ هي مجلة المرأة العربية العصريّة الأولى التي تقدّم لكِ النصائح والمعلومات حول أجدد صيحات الموضة، التجميل، الصحة، أخبار المجتمع وغيرها بالإضافة إلى أهم الخبراء للإجابة على أسئلتك ومجموعة منوّعة من البرامج على إليكِ TV

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *