7 أسباب تجعلك تتوقفين عن حلاقة شعر العانة

Get-Rid-of-Ingrown-Pubic-Hair-Step-15

منذ سن البلوغ، أول ما يفعله المراهق ذكرا كان أم أنثى، هو التخلص من شعر العانة، كنوع من التعبير عن انتمائه لفئة الكبار.

بالنسبة للنساء، فالأمر مهم لدرجة التخلي عن الأولويات لتجد معه وقتا تزيل فيه شعر العانة. هذا الإقبال، جعل الطرق تتعدد بين الشفرات، الشمع، وتقنيات الليزر التي تزيل الشعر نهائيا.

إليك 7 أسباب ستدفعك للتراجع عن حلق شعر العانة:

1- إذا كنت من ذوات الوزن الزائد، فأنت معرضة مرتين أكثر من سيدة عادية، للتعرض للمضاعفات إذا حلقت شعر العانة.

2- الحلاقة الكاملة يجعل الالتهابات المهبلية تنتقل للشريك عبر ممارسة الجنس، ويستوجب العلاج الفوري.

3- إذا كنت تعانين من مرض المناعة الذاتية، فقد تضاعفين فرص زيادة حدة المرض.

4- ممارسة الجنس مباشرة بعد حلاقة العانة، تضاعف نسب الاصابة بالالتهابات للرجال كما النساء.

5- تستطيعين نزع جلدك، وهذا ليس مزحة. إذا كانت بشرتك حساسة أو كنت مصابة بمرض جلدي كالإكزيما، فقد تنزعين جلدك أثناء نزع الشعر.

6- إنتبهي للحروق، خصوصا أثناء نزع الشعر بالشمع. فدرجة حرارته تكون مرتفعة وجلدك حساس، لذا قد يتسبب لك في حروق خطيرة.

7- الحلاقة بالشفرة تسبب الحكة والانزعاج، خصوصا بعد بدء الشعر في النمو خلال يوم أو يومين بعد الحلاقة.

كل هذه الأسباب تجعلك تتركين شعر عانتك وشأنه، لكن نضيف لك أن الموضة قد تزيد من الإثارة الجنسية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *