سيدة تطلب من الأطباء رؤية جنينها قبل الدفن.. والسبب لا يمكن تصديقه!

سيدة تطلب من الأطباء رؤية جنينها قبل الدفن.. والسبب لا يمكن تصديقه!

فقدت الأم “كريستينا” ذات 24 سنة أسرتها كاملة في حادثة سير مروعة، والمتكونة من زوجها الذي كانت تربطها به علاقة حب طويلة وكذا جنينها الذي كانت تنتظر وصوله بشوق، إذ تسبب أحد الشبان المتهورين البالغ من العمر 21 سنة من تدمير حياتها بالكامل بعد أن فقدت أعز الأشخاص لديها على الفور.

وإضطر الأطباء إلى إجراء عملية إجهاض مستعجلة للأم المسكينة التي كانت تعاني كثيرا من الناحية النفسية والجسدية، حيث كانت نبضات قلب الجنين ضعيفة جدا ولا يمكن إسعافه بأي حال من الأحوال، بعد ساعات من العملية طلبت الأم من الأطباء حمل طفلها الذي لم يكتب لها رؤيته بين يديها، وقد قالت لهم:”أحس الآن بهدوء وسكينة نفسية لا توصف بعدما حملت طفلي بين يدي، فهو يشبه والده كثيرا، ورغم أن هذه كانت الفرصة الأخيرة لأن أراهما معا معي قبل الدفن، إلا أنني مرتاحة جدا لأني عانقت طفلي لأول وآخر مرة في هذه الحياة”.

ونشرت السيدة “كريستينا” قصتها المؤثرة على مواقع التواصل الاجتماعي، تناشد من خلالها كل السائقين باحترام الآخرين لأنهم في كل يوم يفقدون عزيزا على الطريق بسبب تهورهم، أما الشاب الذي تسبب في هذه المأساة فقد توبع من طرف المحكمة بتهمة القتل العمد.

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق