فضيحة.. قناة مغربية تعلم النساء طريقة إخفاء آثار العنف الزوجي !

فضيحة.. قناة مغربية تعلم النساء طريقة إخفاء آثار العنف الزوجي !
منذ أسبوعين

لطيفة باباس – بثت القناة الثانية المغربية 2M أول أمس الأربعاء، ضمن برمجتها اليومية المعتادة برنامج “صباحيات” الذي تقدمه سميرة البلوي، موضوعا جد حساس يهم المرأة، وذلك تزامنا مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد النساء. وبمناسبة هذا اليوم العالمي، ارتأت القناة إدراج فقرة ضمن البرنامج، تكفلت بها “ليليا مولين” خبيرة فن الماكياج، لتقديم تقنية تجميلية لإخفاء آثار الضرب لدى السيدات المعنفات، باستعمال الماكياج ومساحيق التجميل.

15230626_1248393728539528_2742398541284157918_n

واستعانت الخبيرة في فقرة الماكياج، بعارضة كانت قد رسمت على وجهها آثار الضرب، كتقنية “سينمائية” خادعة، لتوضيح المراحل التي يجب اتباعها لمواراة الكدمات تطبيقيا. وبدل التطرق إلى أسباب وحلول ظاهرة العنف ضد النساء ضمن البرنامج، استغرب المتتبعون عبر وسائل التواصل الإجتماعي، عرض البرنامج في الشاشة العمومية لكيفية إخفاء الكدمات لطمر المشكل وتجاهل حدته. لكن وبعد تفاقم حدة النقاش صباح اليوم الجمعة، إثر هذا الخطأ الإعلامي الفادح، قامت القناة الثانية بحذف الحلقة من موقعها الرسمي (الصورة) مباشرة، في اعتراف ضمني منها إلى هذا الخطأ.

rrr

تجدر الإشارة إلى أنه في 25 نوفمبر من كل سنة، تتجند الناشطات النسويات والجمعيات المناهضة للعنف ضد النساء، من أجل التحسيس بظاهرة العنف ضد النساء في المجتمعات، ورفع الوعي لدى الناس حول مدى حجم هذه الظاهرة.

 

 

التعليقات

لا يوجد تعليقات

إضافة تعليق